يتم التحكم بأنظمة الطاقة الكهربائية الضخمة بواسطة نظام يدعى سكادا وهو نظام للتحكم والإشراف على الشبكة الكهربائية والمحطات التوليدية

وهو اختصار لـ (Supervisory Control And Data Acquisition).

نظراً لأهمية متطلبات إدارة الشبكات ونظم الطاقة بكفاءة وبشكل سليم وصحيح فقد عمل على تطوير هذا النظام للتغلب على مشاكل التحكم والتشغيل في الشبكات الكهربائية.

على عكس الأنظمة اليدوية القديمة التي تتسبب في تأخر ومدة انقطاع أطول ورداءة الموثوقية في المعلومات والبيانات.

الوظائف الرئيسية للنظام في محطات الطاقة الكهربائية

من أهم الوظائف الرئيسية لنظام سكادا هي موثوقيته عند تزويد البيانات والقياسات ومعلومات حالة التشغيل

و التحكم في تشغيل القواطع الكهربائية عن بعد، و تسجيل كل البيانات والمعلومات بطريقة سريعة وأسلوب منظم

والتحكم الأوتوماتيكي للتوليد في محطات القدرة، إضافةً لإرسال إشارات الإنذار في حالة ظهور مشاكل في الشبكة أو التشغيل الغير مطلوب

وتوزيع الأحمال بشكل منظم من أجل إعادة النظام إلى حالته الطبيعية، وأخيراً إيقاف الأحمال أوتوماتيكياً في حالة الظروف الناشئة لأجل تجنب انهيار النظام.

مكونات النظام

يتكون نظام سكادا من عدة أنظمة وأجهزة منها الحساسات الرقمية والمنطقية و وحدات التحكم بالأطراف البعيدة RTU

و أجهزة المعالجات الدقيقة الإلكترونية التي تعمل على تجميع البيانات الضرورية وتنقلهم لنظام سكادا لمعالجتها.

وتضم الوحدة الرئيسية والتي تحتوي على أنظمة الكمبيوترات والبرمجيات اللازمة لمعلاجة البيانات الضخمة لمعالجة المشاكل التشغيلية المختلفة.

إنّ عملية الربط ما بين الوحدات الطرفية البعيدة وأنظمة سكاد تتم من خلال عدة طرق منها اسلاك الاتصالات والألياف البصرية والأقمار الصناعية.

لذلك فإن نظام سكادا هو أحد أهم الأنظمة للتحكم والمراقبة في العمليات الكبرى، لأنّ من خلاله يمكن تنفيذ عمليات متفرقة على آلاف الكيلومترات.

استخدامات النظام

يستخدم في شبكات توزيع الطاقة الكهربائية بين المدن ، كما أن له عدة استخدامات أخرى في مجالات عديدة مثل توزيع المياه وتصريفها

وفي خطوط نقل النفط والغاز وطرقات النقل العامة، فهو صمم لجمع المعلومات الميدانية ونقلها إلى مركز التحكم وعرضها على المشغل لمعالجتها

مما يسمح للمشغل بالمراقبة والتحكم في النظام بأكمله من موقع محدد وفي وقت قياسي.

  • إعداد : المهندس عبدالله لشرف
  • تدقيق : المهندس محمد الذنونه
  • تحرير : المهندسة يمنى يازجي
  • تصميم : المهندس بشار الحجي