مع ازدياد انتشار فيروس كورونا ، يقوم العالم بالتركيز على إيجاد طريقة لمحاربة هذا الفيروس الجديد والمنتشر بهذه الطريقة المرعبة.

طرق جديدة لمكافحة الفيروس

SSLEEC وهو مركز الإضاءة الصلبة والكترونيات الطاقة في جامعة كاليفورنيا

قام الباحثون هنالك بتقديم طريقة لمحاربة هذا الفيروس وهي تطوير مصابيح LED بالأشعة فوق البنفسجية

لدى هذه اللدات القدرة على تطهير الأسطح التي تلامست مع مرضى COVID-19.

كما وقال كريستيان زولنر وهو باحث في تطوير تكنولوجيا LED للأشعة فوق البنفسجية

” أحد التطبيقات الرئيسية لهذه التكنولوجيا  في المجال الطبي، هو تطهير معدات الحماية الشخصية، الأسطح والأرضيات في أنظمة HVAC (التدفئة التهوية وتكييف الهواء)”.

وأضاف: “إنه يوجد سوق صغيرة لمنتجات التطهير بالأشعة فوق البنفسجية في المجالات الطبية”

وذكر أيضاً أن الكثير من الاهتمامات اتجهت في الآونة الأخيرة نحو قوة الأشعة فوق البنفسجية القادرة على القضاء على هذا الفيروس.

وعلى الرغم من أن التطهير بالأشعة فوق البنفسجية وجد منذ فترة إلا أن الفعالية العملية واسعة النطاق ضد انتشار هذا الفيروس لم تظهر بعد.

نتائج التكنولوجيا الجديدة المكتشفة

وتبشر هذه التكنولوجيا بالكثير من الوعود حيث أفادت شركة Seoul Semiconductor في اوائل شهر نيسان

أنه تم تعقيم بنسبة 99.9% لفيروس كورونا في 30 ثانية باستخدام الأشعة فوق البنفسجية.

أطوال الأشعة فوق البنفسجية

ليست كل أطوال الأشعة فوق البنفسجية متشابهة، فالأشعة UV_A و UV_B التي تصل إلى الأرض من الشمس بلطف لها استعمالات مهمة.

لكن UV_C النادر هو الضوء فوق البنفسجي المفضل لتنقية الماء والهواء وإلغاء تنشيط الميكروبات، ويتم توليده بشكل أكبر من مصابيح بخار الزئبق.

كما وقال زولنر: “إن UV_C بطول موجة بين 260-285 نانومتر والأكثر صلة بعمليات التطهير ضار بجسم الإنسان لذلك يتم استخدامه في الأماكن الخالية في أثناء فترة التطهير.

وقد حذرت منظمة الصحة العالمية من خطورة استخدام مصابيح الأشعة فوق البنفسجية لتطهير اليدين أو أي مناطق أخرى من الجسم

حيث أن التعرض لفترة وجيزة لـ UV_C يسبب حروقاً للجلد وتلفاً للأعين.

وقبل أن يكتسب COVID_19 زخماً عالمياً، كان علماء SSLEEC يقومون بالفعل بتطوير تقنية UV_C LED.

ووفقاً لزولنر: هناك الحاجة إلى العديد من التطورات التكنولوجية حتى يصل UV_LED إلى إمكانياته من حيث الكفاءة، التكلفة، الموثوقية والعمر الافتراضي.

وفي مقالة نُشرت في مجلة ACS Photonics (مجلة علمية شهرية) أفاد باحثون عن طريقة أكثر أناقة لتصنيع مصابيح LED عالية الجودة للأشعة فوق البنفسجية

والتي تتضمن إيداع فلم من أشباه الموصلات المصنوعة من سبائك نتريد ألمنيوم غاليوم (AlGaN) على ركيزة من كربيد السيليكون (SiC).

وقال زولنر: كقاعدة عامة، كلما كانت الركيزة متشابة من الناحية الهيكلية (فيما يتعلق ببنية البلورة الذرية)، كان من الأسهل تحقيق جودة عالية للمواد.

مميزات UV-LED

وأحد أهم التطبيقات الأساسية لـ UV_LED هي تنقية وتعقيم المياه، وتحديداً في المناطق الفقيرة حيث لا تتوافر المياه النظيفة.

ومع انتشار جائحة كورونا، وتسابق العالم لإيجاد لقاحات والعلاج والتطهير

  قال زولنر: تعد هذه الطريقة منخفضة التكلفة وخالية من المواد الكيميائية وملائمة لتعقيم الأماكن العامة والخاصة والمساحات الطبية والشخصية.

النهاية

إنها مسألة وقت فقط، إذ قال زولنر” إن خطواتنا التالية، بمجرد استئناف الأنشطة البحثية في UCSB(جامعة كاليفورنيا في سانتا باربرا)

هي مواصلة عملنا على تحسين منصة AlGaN / SiC على أمل إنتاج بواعث ضوء UV-C الأكثر كفاءة في العالم.”

المصدر : انقر هنا

  • إعداد : المهندسة اسماء حمود
  • تدقيق : المهندسة راما آغا
  • تحرير : المهندسة يمنى يازجي
  • تصميم : المهندس بشار الحجي