طوّرَالمهندسون في جامعة Colorado Boulder جهازاً جديداً قليل التكلفة، ومرناً بما فيه الكفايةِ بحيث يمكنُ ارتداؤه كخاتم أو سوار

يعمل الجهاز على حصد الحرارة من جسم الإنسان وتحولها إلى طاقة كهربائية لتغذية الأجهزة الإلكترونية

يقول Jianliang Xiao البروفيسور المساعد في كلّية الهندسة الميكانيكيّة في الجامعة، ومؤلّف هذا البحث:

“نتطلّع في المستقبل إلى تشغيل الإلكترونيّات الملبوسة من دون الحاجة إلى تزويدها بالبطاريات”.

يولّد هذا الاختراع الجديد فولط واحد لكل 0.155 سنتمتر مربّع من مساحةِ سطحِ جلد جسم الإنسان، وهذا مقدارٌ كافٍ لتشغيل الأجهزةٍ الإلكترونية

مثل ساعة اليد وتُزَوَّد الأجهزة الملبوسة بمولّد حراري ويقومُ بتحويلِ حرارة الجسم الداخليّة والمُنْتَجة طبيعيّاً إلى تيّارٍ كهربائي.

ويعتبر الجهاز عمليٌّ جدّاً بحيث بمقدرته إصلاح نفسه ذاتياً في حالة العطل وهو صديقٌ للبيئة بحيث يمكن إعادة تدويره.

وإذا لم تعدْ تريدُ الجهاز يُمكنك غمرُه في محلولٍ خاص يعملُ على فصلِ المكوّنات الإلكترونيّة وإذابة أساس البوليمين، ما يعني أنَّ جميع مكونات الجهاز الإلكترونية يُمكنُ إعادةُ استخدامها.

يضيفُ البروفيسور Xiao: “نسعى إلى صُنع أجهزةٍ موثوقةٍ ورخيصةٍ قدر الإمكان، وبتأثيرٍ شبه معدوم على البيئة في الوقت ذاته”.

كيف يعمل الجهاز؟

عندما تقومُ بالتمارين الرياضيّة أو أي عمل بدني يسخُن جسمكَ تلقائياً فيقومُ الجهاز بالتقاطِ هذه الطاقةِ الحراريّةِ ويحوّلهُا إلى طاقةٍ كهربائيّةٍ.

يكونُ المولدُ الحراريُّ ملتسق بسطح الجسم ممّا يسمح له بإلتقاط الطاقة التي يبدّدها الجسم إلى الوسطِ المحيط وتحويلها إلى كهرباء

المذهل في الموضوع أنَّ لبسَ الجهاز هو كلُّ ما عليك فعله للتزوّد بالطاقة!

مصدر المقال : اضغط هنا

  • إعداد : المهندس قيس جربوع
  • تدقيق : المهندسة رهف النداف
  • تحرير : المهندس بشار الحجي