غالباً ما يعاني مرضى السكتات الدماغية من شلل حركي نتيجة أضرار في الدماغ مما يؤثر بشكل كبير على المشي

وهذا يؤدي إلى إعاقة وارتفاع تكاليف الرعاية الصحية بسبب ثني الركبة بشكل غير كافٍ مما يؤدي إلى وجود مسافة بين أصابع القدم والأرض ويسبب ذلك بسقوط المريض.

ابتكرت مجموعة بحثية من جامعة Tohoku جهاز جديد وخفي فالوزن وبدون محركات يمكن ربطه بسهولة مع جهاز تقويم الكاحل (AFO)

وهذا الجهاز يمنح الكاحل قوة دفع أكبر باستخدام آلية spring-camبحيث تدور الكاميرا ذات الشكل الاهليجي بالتزامن مع جهاز تقويم الكاحل (AFO)

وتدفعه باتجاه النابض، والقوة التفاعلية الناتجة من النابض تولد قوة دفع كبيرة للكاحل.

أجرى فريق البحث تجارب سريرية على 11 مريض مصاب بسكتة دماغية يعانون من شلل في جانب واحد من الجسم

وتبين أن الجهاز يولد قوة أكبر في الكاحل وهذا بدوره يساعد على ثني الركبة.

هذا الجهاز سيساعد مرضى السكتة الدماغية على تحسين طريقة مشيهم ويمنعهم من السقوط

ويجعلهم يشعرون بثقة أكبر في قدرتهم على المشي والاعتماد على انفسهم.

مصدر المقال : انقر هنا

  • إعداد : المهندسة تغريد أحمد
  • متابعة : المهندس محمود الحسن
  • تحرير : المهندس بشار الحجي