ما المطلوب لإخفاء كوكبنا بأكمله؟ 

قد يبدو للحظة أن هذا المقال طُرح كسؤال تخيلي في برنامج للخيال العلمي، لكنه طرح بالفعل كسؤال في خطاب أكاديمي.

إن العديد من العلماء البارزين مثل ستيفين هوكينج أعربوا علنًا عن مخاوفهم في حال تم اكتشافنا من قبل الحضارات الأخرى في هذا الكون الفسيح.

 وإن هذه المخاوف مستمدة إلى حد كبير من الفصول المظلمة في تاريخنا البشري، حيث كانت دائماً الحضارات المتقدمة تُخضع الحضارات الأقل تقدمًا.

في الآونة الأخيرة قام العديد من الباحثين بنشر اقترحات يقترحون فيها طرق لإخفاء كوكبنا بالإضافة إلى طرح طرق للبحث عن وجود الحضارات الأخرى في هذا الكون.

ومن الممكن أننا ما نراه الأن أثناء تفحصنا للكون بحثًا عن كواكب صالحة للحياة، تكون هذه الكواكب بدورها تم هندستها لتكون مخفية عن الحضارات الأخرى التي تبحث عنها.

كيف يكتشف العلماء الكواكب الأخرى؟

قبل أن نتحدث عن كيفية إخفاء كوكبنا عن المتطفلين البعيدين في هذا الكون الفسيح، فالنفكر عن أفضل طريقة لنجد كواكب صالحة للحياة

الطريقة الأكثر نجاحًا للإنسان للكشف عن الكواكب الجديدة هي طريقة العبور. 

يحدث العبور عندما  يمر كوكب أمام شمسه الأصلية، مما يحجب بعضًا من ضوء الشمس لبعضع الوقت. 

فإذا كان لدينا تلسكوبات متطورة موجهة في إتجاه واحد للفضاء ورصدت نجم وكأن ضوئه يتلاشى لبعض من الوقت

فهذا يخبرنا أن هناك كوكباً يدور حول هذه النجم ضمن مداره وحجب ضوئه وهكذا نعثر على الكواكب.

من المرجح أن أي حضارة متقدمة ستكون على علم بهذه الطريقة البسيطة، وبكل مرة يمر كوكب ما بنجمه

يعلن عن وجوده لكل الذين لهم وجود على نفس المستوى الذي حجب الضوء عنه.

عباءة غير مرئية لإخفاء الأرض

إن إخفاء الكواكب عن طريقة العبور أمر سهل جداً حيث يمكننا نحن سكان كوكب الأرض القيام به في وقتنا الحالي.

توفر أجهزة الليزر وسيلة فعالة لمواجهة هذا الانخفاض في السطوع ويتم احتواء كل قوة الليزر في شعاع ضيق نسبيًا  على عكس الانتشار في جميع الاتجاهات مثلما يفعل ضوء النجوم

نظرًا للطريقة التي ينتشر بها الضوء أثناء انتقاله – طريقة الانعراج – فإن شعاع الليزر سينتشر ليشمل أنظمة شمسية كاملة بعد رحلة عدة سنوات ضوئية عبر الفضاء

مما يجعله يبدو أنه لا يوجد كوكب على الإطلاق.

إن عباءة ليزر مماثلة قادرة على إخفاء الأرض وكالة كيبلر التابعة لوكالة ناسا تتطلب 30 ميغاوات من الطاقة عند ذروة شدتها ، أي ما يعادل تقريبًا 10 توربينات رياح بغاية تأمين هذه الطاقة.

كيفية عمل نظام إخفاء كوكبنا

قد تستخدم الحضارات المتقدمة أجهزة كشف أكثر تعقيدًا قادرة على جمع الضوء في جميع الأطوال الموجية، ويمكن لتقنيتنا الحالية أن تحمينا باستخدام أشعة الليزر الحديثة القابلة للضبط. 

فمن الممكن أن تكون الحضارات الأكثر تقدمًا قادرة على اكتشاف التفاصيل الدقيقة الأخرى لخصائص الضوء ، وقد تخوننا عباءتنا الغير مرئية هذه

 ولكن لا يوجد سبب يجعلنا ألا نتمكن من تصميم الحلول بالقليل من العمل  مما يوصلنا إلى صنع عباءة مثالية تقريبًاتمينا من الحضارات الأخرى.

لماذا قد نختار الاختباء عن الحضارات المتقدمة؟

يبدو الأمر وكأنه خيال علمي ، ولكن حتى التكنولوجيا الحالية يمكن أن تقوم بعمل جيد في إخفاء دليل على وجود كوكب الأرض.

لنفترض أن تقنيتنا البشرية البدائية الحالية قادرة على بناء عباءة عبور فعالة بتكلفة اقتصادية ضئيلة نسبيًا ، فقد تتمكن الحضارات الأكثر تقدمًا من الاختباء منا فيما يتعلق بجميع تقنيات الكشف. 

لماذا قد تختار أي حضارة أن تبقى في الخفاء؟ يمكن أن يكون الأختفاء كبوليصة التأمين لهذه الحضارة

فمثلاً تقوم هذه الحضارة بالبحث عن الحياة في الكواكب القريبة منها مع إمكانية حماية نفسها في حالة ظهور حضارة أكثر تقدماً منها. 

إن بوليصة التأمين هذه للكوكب قد لا تكون غريبة كما تبدو، ولكن من المعقول على الحضارات الفضائية الأختباء ريثما تدرس الحضارات الفضائية الأخرى قبل الترحيب بها. 

ولكن هناك جانب آخر لعباءة التخفي هذه حيث يمكن أن تحول الكوكب الغير المرئية إلى كتلة من الضوء مما يسهل من اكتشافه .

كيف يمكننا أن نلفت نظر الحضارات الأخرى لوجودنا

ربما ليست كل الحضارات معادية للحضارات الغريبة عنها، وإذا أردنا أن نكشف عن وجودنا للحضارات الأخرى بتكلفة رخيصة فكيف يمكننا فعل ذلك؟

يمكن أن نستخدم أشعة الليزر المخصصة لإخفاء الكوكب بشكل عكسي فنجعل إشارة الكوكب تبدو مصطنعة للغاية ، وبدلاً من الأخفاء نصبح ملفتين للنظر فيتم العثور علينا.

هل يمكن لهذه الإشارات أن تكون كامنة في قياساتنا الحالية؟

 لم يسبق لأحد أن حاول و لكن يأمل الباحثون أن تكون فكرتهم هذه في محلها، قد تكون هذه قصة طويلة ولكننا نحتاج إلى محاولة تخيل كيفيمكن أن تفكر الحضارات الغريبة.

 سواء كان علينا التفكير بجدية حول أخفاء الأرض بواسطة عباءة مخفية أو الكشف عن وجودنا عن طريق التلاعب بأشعة الليزر فهذا شيء يجب علينا أن نفكر به بشكل جدي جميعاً.

المصدر : انقر هنا

  • إعداد : المهندسة علا الديب
  • تدقيق : المهندسة راما آغا
  • تحرير : المهندسة يمنى يازجي
  • تصميم : المهندس بشار الحجي