يعرف الضغط على أنه : القوة المطبقة على واحدة السطح، وهناك أنظمة مختلفة لقياس الضغط ويعد الضغط المقاس والضغط المطلق من أكثر أنظمة قياس الضغط شيوعاً

و لهما أهمية كبيرة في مختلف مجالات الهندسة.

ما هو الفرق بين الضغط المقاس و الضغط المطلق ؟

لكل نظام من نظامي الضغط تطبيقاتها الخاصة، والفرق الأساسي بينهما هو أن الضغط المقاس يستخدم الضغط الجوي كنقطة الصفر

والضغط المطلق يسخدم الصفر المطلق كنقطة الصفر. 

لا يعطي الضغط المقاس القياس الدقيق بسبب التغير المستمر في الضغط الجوي ، في حين أن الضغط المطلق يعطي دائمًا قراءات دقيقة.

لننتعرف على كل منهما:

الضغط المقاس يشار إليه بوضع حرف g بعد واحدة الضغط وهو المرجع الأكثر شيوعاً للضغط لقياسه نسبة إلى الضغط الجوي

ومع ذلك فإن التغيير في الضغط الجوي يؤدي مباشرة إلى اختلاف ناتج مستشعر الضغط المقاس.

حيث إذا كان الضغط المقاس أعلى من الضغط المحيط فهو ضغط إيجابي وإذا كان أقل من الضغط المحيط فهو ضغط سلبي.

عادةً يكون مستشعر الضغط المقاس لديه منفذ ضغط واحد فقط وتم توجيه ضغط الهواء الجوي عن طريق أنبوب تهوية إلى عنصر الاستشعار.

الضغط المطلق يمكن تعريفه بأنه ضغط حيز الفراغ المثالي. يتم أخذ الصفر المطلق كنقطة مرجعية لقياس الضغط المطلق.

قياس الضغط الجوي هو أفضل مثال للضغط المطلق وتقوم الشركات المصنعة لهذه الأجهزة بإغلاق فراغ عالي بغشاء حساس للحصول على مستشعر ضغط مطلق

لذلك يتم عرض الضغط البارومتري في القراءة الفعلية إذا ابقي الاتصال بين الضغط المعالج لمرسل الضغط المطلق إلى الهواء مفتوحًا. ‏

لماذا إذا أردنا التحكم بالضغط لشيء معين علينا بالرجوع للضغط الجوي؟

للإجابة على هذا السؤال المهم سنطرح المثال التالي:

إذا كنت ترغب في قياس الضغط الذي لا يتأثر بالتغير في الضغط الجوي

مثل اختبار تسرب الضغط لحاوية غير مرنة ومغلقة باحكام ، يمكن حينها استخدام مستشعرالضغط المطلق

وستختلف القراءة النهائية إذا تم استخدام مستشعر الضغط المقاس لقياس ضغط الحاوية.

مصدر المقال: انقر هنا

  • إعداد : المهندسة سحر منذر
  • تحرير : المهندس بشار الحجي